اضطراب تبدد الشخصيَّة والاغتراب عن الواقع: أعراض، وأسباب، وعلاج

3٬476

تشعر وكأنَّ كل ما يدور حولك ليس حقيقيًا، كل الأمور مزيَّفة، الأحداث تمرُّ عليك كمشاهد الأفلام، لا تعنيك مشاكلك، ولا مشاكل من حولك، فكلُّ ما يحدث مجرَّد حلم وسينتهي، وتفيق لتعيش الحياة الحقيقيَّة. تختلط عليك الأمور، لا تدري إن كنت ترى الأشياء بأحجامها الحقيقيَّة أم أنَّها متضخّمة قليلًا، تظنُّ أنَّ كل المشاعر التي تنتابك ليست مشاعرك الخاصة، وتلك الذكريات ليست سوى قصص لإناس عابرون. لا شيء حقيقيّ بالنسبة لك، حتى إنَّك تشكّ في حقيقة وجودك، وتظن أنَّك لا تتحكم بزمام الأمور، كل هذه الكلمات وتلك التصرُّفات، ليست ناتجة عن إرادتك الحرة، بل تشعر كأنَّ أحدهم يتحكَّم بك. ترغب بتحسس الأشياء حولك لتتأكَّد من أنَّك هنا بالفعل، وتتيقَّن أنَّك لست طيفًا هائمًا في السماء، بل إنَّ لك جسد ماديّ يقبع على الأرض. ما الذي يحدث؟ إنه اضطراب تبدد الشخصيَّة و الاغتراب عن الواقع (بالإنجليزيَّة: depersonalization-derealization disorder).

نظرة عامة

يحدث اضطراب تبدُّد الشخصية عندما تشعر بشكل دائم أو متكرر أنَّك تراقب نفسك من خارج جسمك، أو أنَّ الأشياء من حولك ليست حقيقية، أو تشعر بالأمرين معًا.
الإحساس بتبدد الشخصية والاغتراب عن الواقع مزعج للغاية وقد يجعلك تشعر كأنَّك تعيش حلمًا. يمر الكثيرون بشعور تبدد الشخصية عند مرحلة ما من حياتهم، لكن عند استمرار تلك المشاعر وعدم التخلُّص منها وتدخلها في أدائك تُعد اضطرابا يُعرف باضطراب تبدد الشخصية والاغتراب عن الواقع، وهو أكثر شيوعًا لدى الأشخاص الذين مروا بتجارب صادمة.

يُمكن أن يكون اضطراب تبدد الشخصية شديدًا ومؤثرًا على العلاقات والعمل والنشاطات اليومية الأخرى، ويعتمد علاج هذا الاضطراب على التحدث إلى معالجٍ نفسيّ بشكلٍ أساسيّ، ومع ذلك فقد يستوجب تناول بعض الأدوية أثناء العلاج.

الأعراض

تسبب النوبات المتكررة والمتواصلة للشعور بتبدد الشخصية أو الاغتراب عن الواقع أو كليهما في الشعور بالاضطراب ومشاكل في أدائك خلال العمل أو المدرسة، أو في أي مجال آخر مهم في حياتك، وأثناء تلك النوبات، تدرك أن إحساسك بالانفصال عن كل شيء ليس إلا مجرد شعور وليس حقيقة.
قد يكون من الصعب أن تصف تجربة ومشاعر ذلك الاضطراب، وقد يؤدي القلق بشأن (وصولك للجنون) لانشغالك بالتحقّق من وجودك وتحديد ما هو حقيقيّ بالفعل.
تبدأ الأعراض غالبًا من منتصف إلى أواخر مرحلة المراهقة أو مرحلة البلوغ المبكّرة، ويُعدُّ هذا الاضطراب نادرًا في الأطفال وكبار البالغين.

أعراض اضطراب تبدد الشخصية

  • الإحساس بأنَّك مُراقِب خارجيّ لأفكارك ومشاعرك وجسدك، فتشعر مثلًا كأنك تطفو في الهواء فوق جسدك.
  • الشعور بأنَّك إنسان آليّ، أو أنَّك غير متحكّم في كلامك وحركاتك.
  • يتملكك الإحساس بتشوُّه جسمك أو رجليك أو ذراعيك، أو الشعور بتضخّمهم أو أنَّهم في وضع مقلوب، وقد تشعر بأنَّ رأسك ملفوف بالقطن.
  • تخدّر عاطفي أو بدنيّ لحواسك ولردود أفعالك تجاه العالم حولك.
  • الشعور بأنَّ ذكرياتك تنقصها العاطفة، والشك في أنَّها قد تكون أو لا تكون ذكرياتك الخاصة.

أعراض اضطراب الاغتراب عن الواقع

  • الشعور بالغربة تجاه محيطك وعدم الألفة تجاهه، فتشعر مثلًا كأنَّك تعيش فيلمًا أو حلمًا.
  • الإحساس بعدم الاتصال العاطفيّ مع الأشخاص الذين تهتم بهم، وكأنَّ هناك جدارًا زجاجيًا يفصل بينك وبينهم.
  • تبدو الأمور المحيطة بك كأنَّها مشوَّشة وضبابيَّة أو غير ملونة، وقد تشعر أنَّها ثنائية الأبعاد ومصطنعة، أو على الجانب الآخر قد تشعر بوعيّ شديد ووضوح تجاه البيئة المحيطة.
  • الخلل في تقدير الوقت، فتبدو الأحداث الجديدة وكأنها ماضي بعيد.
  • الخلل في تقدير المسافة وحجم وشكل الأشياء.

قد تستغرق نوبات تبدد الشخصية والاغتراب عن الواقع ساعات أو أيام أو أسابيع أو شهور، وقد تتحوّل تلك النوبات إلى مشاعرٍ دائمة لدى بعض الأشخاص، تتحسَّن أو تسوء دوريًا.

متى تلجأ لزيارة الطبيب

المرور بتلك المشاعر أمر شائع ولا يدعو للقلق، لكن الشعور المستمر والشديد بالانفصال عن الواقع وتشوه المحيط قد يشير إلى تحوُّل تلك المشاعر إلى اضطراب تبدد الشخصية والاغتراب عن الواقع، أو علامة على وجود اضطراب عقليّ أو جسديّ آخر.

يتوجب عليك زيارة الطبيب في حالة تأثير تلك المشاعر على عملك وعلاقاتك ونشاطاتك اليومية، والشعور الدائم بها وعدم اختفائها، وفي حالة تشتيتها لك، وإخلالك عاطفيًا.

السبب

إنَّ السبب الدقيق وراء هذا الاضطراب غير مفهوم جيدًا، فبعض الناس مُعرَّضين لهذا الاضطراب بشكلٍ أكبر من غيرهم؛ ربما بسبب بعض العوامل الجينيَّة والبيئيَّة، وقد تؤدي حالات الخوف والضغط النفسيّ المتزايدة إلى حدوث نوبات الاضطراب، وقد تتعلق الأسباب بصدمات الطفولة أو التجارب والأحداث التي تسبب الضغط العاطفي الشديد والصدمات.

عوامل الخطر

بعض العوامل تزيد من خطورة الاضطراب، وتشمل:

  • السمات الشخصيَّة التي تجعلك تتجنَّب أو ترفض المواقف الصعبة أو تجعل من الصعب التكيف مع تلك المواقف.
  • الصدمات الشديدة خلال مرحلة الطفولة أو كشخص بالغ، مثل التعرض أو مشاهدة حدث صادم أو التعرض للاعتداء.
  • الضغوط الشديدة. مثل: العلاقات الأساسية والأمور المالية أو المتعلقة بالعمل.
  • الاكتئاب أو القلق وخصوصًا الاكتئاب الشديد أو لفترات طويلة، أو القلق المصحوب بنوبات الهلع.
  • تناول العقاقير الترويحيَّة (بالإنجليزيَّة: Recreational drugs)، والتي تؤدي إلى نوبات تبدُّد الشخصية أو الاغتراب عن الواقع.

المضاعفات

يمكن أن تصبح نوبات الاضطراب مروّعة وتشكّل عائقًا، حيث قد تسبب:

  • صعوبة في التركيز على المهام وتذكر الأشياء.
  • التأثير على العمل والنشاطات الروتينيَّة الأخرى.
  • مشاكل في العلاقات مع العائلة والأصدقاء.
  • القلق أو الاكتئاب.
  • الشعور باليأس.

من المريح أن تدرك ما الذي يحدث لك، ففهم مشاعرك يقلل من حيرتك، ومعرفة الأسباب تساعدك على تقبل تلك المشاعر، وتؤهلك للتعامل معها؛ لذلك لا تنسى أنَّك هنا بالفعل، وأنَّ كل ما حدث، وكل ما يحدث… حقيقيّ بالفعل!

المصادر

  • Depersonalization/derealization disorder. In: Diagnostic and Statistical Manual of Mental Disorders DSM-5. 5th ed. Arlington, Va.: American Psychiatric Association; 2013. http://www.psychiatryonline.org. Accessed March 20, 2017.
  • Spiegel D, et al. Depersonalization/derealization disorder. Merck Manual Professional Version. http://www.merckmanuals.com/professional/psychiatric-disorders/dissociative-disorders/depersonalization-derealization-disorder. Accessed March 20, 2017.
  • Gentile JP, et al. Stress and trauma: Psychotherapy and pharmacotherapy for depersonalization/derealization disorder. Innovations in Clinical Neuroscience. 2014;11:37.
  • Gabbard GO, ed. Depersonalization/derealization disorder. In: Gabbard’s Treatments of Psychiatric Disorders. 5th ed. Arlington, Va.: American Psychiatric Association; 2014. http://www.psychiatryonline.org. Accessed March 20, 2017.
  • Simeon D. Depersonalization/derealization disorder: Epidemiology, pathogenesis, clinical manifestations, course, and diagnosis. http://www.uptodate.com/home. Accessed March 20, 2017.
  • Simeon D. Pharmacotherapy of depersonalization/derealization disorder. http://www.uptodate.com/home. Accessed March 20, 2017.
  • Simeon D. Psychotherapy of depersonalization/derealization disorder. http://www.uptodate.com/home. Accessed March 20, 2017.
  • Palmer BA (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. March 24, 2017.
  • Depersonalization-derealization disorder – Symptoms and causes [Internet]. Mayo Clinic. [cited 2018 Mar 27]. Available from: http://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/depersonalization-derealization-disorder/symptoms-causes/syc-20352911
بواسطة Mayo Clinic
اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. shadeeahmad597@gmail.com يقول

    السلام عليكم..انا اسمي شادي عمري 17سنه اعاني من عدم الشعور بالواقع أعني من كلامي اني لا أشعر بأي شي من حولي أشعر وكاني في حلم أو خيال ولا اشعر بالواقع نهائيا عانيت من هذه الحاله منذ سنتين علما بأني لم اكلم أو ازر الطبيب النفسي..سؤالي هل هذا هو تبدد الشخصية؟؟..وهل من الضروري أن ازور طبيبا نفسيا؟؟ارجوو الاجابه باسرع وقت..لاني اريد جوابا مفهوما ومنطقياا.. ارجوكم اجيبوني بسرعه..وشكرا لكم

اترك ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.